التخطي إلى المحتوى
بلبلة حول صحة قرارات هدم ملاعب فى دمياط

سادت حالة من الضيق والغضب بين أهالي دمياط ، بعد انتشار صور لهدم ملاعب خاصة،  بسبب كونها الملجأ الوحيد للتنفيس عن أبناء المحافظة .

 

 

 

ومن هنا قام وكيل وزارة الشباب والرياضة في دمياط ، علاء جاد ، بنفى وجود أى هدم للملاعب الحكومية ، الوجودة بالمراكز الشبابية داخل مركز ومدينة ودمياط ، وأنه حالات الازالة ستتم اذا وجد ملاعب خاصة على أراض زراعية ، فتلم يصدر لها قرارات إزالة فورية”.

وقام محمد سعد الجحر، المرشح السابق لمجلس نادي دمياط الرياضي، بتوجيه الاتهام والوم ،  لمجلس المدينة بسبب إزالة الملاعب الصناعية ، مصرحًا أنه لابد من ازالة اعمال الشغب والتعديات على الطرق ، وليس الملاعب الخاصة ، التى تحض الشباب على ممارسة سلوك ايجابى ، وأضاف أن تلك تعد جريمة فى حق شباب دمياط .

وفى تصريح هام لصاحب الملاعب ” أحمد الزهار” ، أنه تقدم بشكوى للمحافظ قبل شهرين ، وتقدم بالمستندات  الرسمية ، الممثلة في حكم المحكمة التي تثبت ملكية الأرض للشخص الذي قام باستأجار الأرض منه، وحينها قام سكرتير المحافظ بابلاغه أن  أوراقه سليمة ، وأن يعتبر قرار الإزالة لاغي.

وجاء هذا على خلفية إنذار صاحب الملاعب ، من هيئة الأوقاف ، هو و شركائه ، بإزالة الملاعب بدعوى أنها تابعة للأوقاف ، ومن هنا طالب ” الزهار ” بتعويض له ولشركائه بسبب ما وقع عليه من ضرر ، وتنفيذ قرارات لم يتم التأكد من صحتها .

اقامة المؤتمر الإقليمى الأدبى لشرق الدلتا بالتزامن مع عيد دمياط القومى

التعليقات

اترك تعليقاً