التخطي إلى المحتوى
الاستحمام بترعة منيا القمح يسفر عن مصرع طالبين غرقًا في الشرقية

أسفر قيام طالبان بالاستحمام في قرية الغنيمى، التابع إلى مركز منيا القمح في محافظة الشرقية، عن مصرع طالبين غرقًا وأصدرت النيابة العامة قرارها، برئاسة السيد محمد المراكبي، وتحت قيادة المستشار هيثم نصار المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، بالتصريح بدفن الجثتين، وذلك لعدم وجود شبهة جنائية.

 

 

مصرع طالبين غرقًا

وكان قدر إخطار إلى السيد اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، من السيد اللواء محمد والي مدير المباحث الجنائية، يفيد بحدوث واقعة غرق شابين، في ناحية ناحية قرية الغنيمى، مركز منيا القمح.

وأثبتت تحقيقات النيابة، أنه عند قيام الطالب المدعو “محمود عبد العزيز” بالاستحمام في الترعة غرق، وقام صديقه المدعو “يحي ياسر فتحي الجبالي” بمحاولة انقاذ صديقه، وأسفر ذلك عن موتهما سويًا، وقامت قوات الإنقاذ النهري باستخراج الجثتين، وتم دفن الجثتين.

التعليقات

اترك تعليقاً