التخطي إلى المحتوى
شكوى من عدم إستكمال إزالة التعديات على النيل بدمياط
شكوى من عدم إستكمال إزالة التعديات على النيل بدمياط

استغاث عدد من أهالى قرية ميت الخولى التابعة لمركز الزرقا بمحافظة دمياط،بعدم إستكمال إزالة تعديات علي حرم النيل، وذلك بعد ان قام البعض بأعمال الابنية المخالفة علي نهر النيل، والتى كانت قد بدأت في فترات انفلات امنى كانت قد شهدتها البلاد وذلك عقب ثورة 25 يناير،وبسؤال عدد من أهالى القرية ،قال أحدهم بأن هناك 5 قرارات إزاله التعديات الواقعه على حرم نهر النيل، وإنه قد تم تنفيذ حوالى  13 قرار إزاله فى العام الماضي، من إجمالى حوالى 18 قرار على حرم نهر النيل فى قرية ميت الخولي.

 

 

عدم إستكمال إزالة التعديات

كما أوضح  أحد الأهالى، بأنه من بين قرارات الإزاله التى تم كان قد تم تنفيذها، قرار بإزالة تعدي لمركز شباب ميت الخولي عباره عن حديقه للمركز علي نهر النيل، كما يتبقى 5 قرارات إزاله لم يتم تنفيذها بعد، وهم من عائله واحده، ويقف وراء عدم تنفيذ هذه التعديات هو واحد من ضباط فى مركز شرطة الزرقا،هذا وقد أكد أهالى القرية، بأنهم كلما ذهبوا إلي مقر الوحده المحليه بمركز الزرقا وعدد من مسئولي الري يستفسرون عن عدم تنفيذ هذه التعديات علي الرغم من إزالة كافة اشكال التعديات فى المنطقه، سوف يقولون إنهم بإنتظار الدراسات الأمنيه.

جاء ذلك بناءاً على تعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي لكافة المسئولين وهي حماية نهر النيل وكيفية الحفاظ عليه، وأيضا سرعة البدء في اعمال ممشى اهل مصر.

والجدير بالذكر أن وزير الرى ،والدكتور محافظ دمياط كانا قد قادا حمله موسعه لإزالة كافه اشكال التعديات، وذلك سواء فى نهر النيل بإزالة العديد من الاقفاص السمكيه او إزالة العديد من المبانى والفيلات والمنازل علي نهر النيل، ولكن ما يثير الشك هو عدم إزالة 5 تعديات ردم والبناء على حرم نهر النيل لعائله واحده فى قرية ميت الخولى ،وذلك على الرغم من صدور قرارات إزاله من الرى والمحافظه.

التعليقات